القرآن الكريمموقعناالرئيسيةبحـثالتسجيلدخولكورة بربيح

شاطر | 
 

 نبي الله لوط عليه السلام صورته وصفاته في القرآن الكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
القائد العام
القائد العام
avatar

تاريخ التسجيل : 29/08/2008
الاقامة : الجزائر
الجنس : ذكر
المشاركات : 2981
السٌّمعَة : 4

مُساهمةموضوع: نبي الله لوط عليه السلام صورته وصفاته في القرآن الكريم   الجمعة سبتمبر 07, 2012 10:03 am



د / محمد عمارة

يصف القرآن الكريم نبي الله لوطًا ـ عليه السلام ـ بأنه :

1ـ العبد الصالح .. صاحب العلم والحكمة والحكم : "ولوطا آتيناه حُكما وعلما.." الأنبياء : 74
{وأدخلناه في رحمتنا إنه من الصالحين} الأنبياء : 75 .

2 ـ والناهي عن الفحشاء والمنكر": {ولوطا إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين" الأعراف : 80.

3 ـ والمتطهر :" وما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون" ـ الأعراف : 82.

4ـ والذي نجاه الله :"لننجينه وأهله إلا امرأته كانت من الغابرين" العنكبوت : 32
تلك هي صفات نبي الله لوط ـ عليه السلام ـ في القرآن الكريم .. إنه : العبد الصالح .. صاحب العلم والحكمة .. والناهي عن الفحشاء والمنكر .. والمتطهر من الذنوب والآثام التي كان يرتكبها قومه ـ في سدوم ـ .. والذي نجاه الله وأهله من العذاب الذي أنزله بسدوم وأهلها ..
فما هي صورة هذا النبي الكريم ـ ابن أخ أبي الأنبياء إبراهيم ـ عليه السلام ـ .. ما هي صورته وصفاته في أسفار العهد القديم ؟

صورة لوط في العهد القديم:

يفتري كَتَبَةُ أسفار العهد القديم ـ الذين بدلوا كلام الله .. وحرفوه عن مواضعه ـ على نبي الله لوط ـ عليه السلام ـ فيزعمون أنه قد سكِر .. وزنى بابنتيْه
فبعد ..

• اشتراك لوط مع إبراهيم في الرحلة إلى مصر
• وبعد شهوده ـ كما زعموا ـ قبّحهم الله ـ كذب عمه إبراهيم .. ودياثته ، من أجل الغنم والحمير والجمال والعبيد !!
• وبعد أن نال لوط ما نال ـ هو الآخر ـ من غنم المصريين وحميرهم ـ تكون تكوين 13 : 5
ها هو يقع في السكر والزنا بتدبير ابنتيْه ، اللتين نجاهما الله بمعجزة من الدمار الذي حدث لسدوم !
فلقد جاء في سفر التكوين 9 : 30 ـ 38 “وصعد لوط من صوغر وسكن في الجبل وابنتاه معه . لأنه خاف أن يسكن في صوغر . فسكن في المغارة هو وابنتاه ..
وقالت البكر للصغيرة : أبونا قد شاخ وليس في الأرض رجل ليدخل علينا كعادة كل الأرض . هلمّ نسقي أبانا خمرًا ونضطجع معه . فنحيي من أبينا نسلاً .
فسقتا أباهما خمرًا في تلك الليلة . ودخلت البكر واضطجعت مع أبيها .. ولم يعلم باضطجاعها ولا بقيامها .
وحدث في الغد أن البكر قالت للصغيرة : إني قد اضطجعت البارحة مع أبي . نسقيه خمرًا الليلة أيضًا فادخلي واضطجعي معه . فنحيي من أبينا نسلاً ..
فسقتا أباهما خمرًا في تلك الليلة أيضًا .. وقامت الصغيرة واضطجعت معه .. ولم يعلم باضطجاعها ولا بقيامها .
فحبلت ابنتا لوط من أبيهما . فولدت البكر ابنًا ودعت اسمه موآب . وهو أب الموآبيين إلى اليوم .. والصغيرة أيضًا ولدت ابنًا ودعت اسمه بثن عمى . وهو أبو بني عمون إلى اليوم”
وهنا نسأل :
ـ هل هذا ممكن عقلاً ؟! .. فضلاً عن أن يكون جائزًا دينًا .. وبالنسبة للأنبياء ؟! هل يمكن أن يمارس السكران الجنس دون أن يدري ؟ !
أم هي خيالات ثقافة الدياثة ، التي تشرع لزنا المحارم .. والتي دنست وتدنس سيرة الأنبياء والمرسلين ؟!
وهل ينجب “الشيخ” لوط ؟ ! .. وقصة إبراهيم “الشيخ” تقول بفوات “الشيخ” زمن الإنجاب .. {قالت يا ويلتا أألد وأنا عجوز وهذا بعلي شيخا إن هذا لشيء عجيب} هود : 72
وكيف لم يسأل لوط ـ الذي لم يشعر بجماعه لابنتيه ـ .. كيف لم يسألهما : من أين جاءهما الحمل والإنجاب ؟ !
لكنها ثقافة الدياثة .. ونزع العصمة عن الأنبياء والمرسلين .. تلك التي سطّرها أحبار اليهود في أسفار العهد القديم .. فوضعوا بذلك لبنة قبيحة في ثقافة الازدراء للأنبياء والمرسلين !!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نبي الله لوط عليه السلام صورته وصفاته في القرآن الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بربيح :: ۞ منتديات الدين الاسلامي الحنيف ۞ :: التاريخ العالمي والإسلامي-
انتقل الى: